جبال التل العالي

جبل بو رملي

يقع إلى 25 كم شمالي غرب قفصة، ويصل ارتفاعه إلى 1156 متر. يتكون من صخور كلسية ومحدود من الشمال بتلال الحلفاء ومن الجنوب بالسبخات.

تغطي الحلفاء كامل الجبل مع تجمعات متفرقة من العرعار والبلوط الأخضر في القمة. الثروة الحيوانية فيه غنية جدا، ولكن انخفاض الغطاء النباتي يحد من تمدد الثدييات الكبيرة وانتشارها في المنطقة.

جبل بوهدمة

تحول إلى حديقة وطنية سنة 1980. يقع إلى 80 كم شرقي قفصة و45 كم غربي الساحل. مساحاته الشاسعة متكونة من الصخور الكلسية والجبس. تحيط به السهول. قمة جبل بوهدمة لديها مناخ قاحل مرتبط بالرطوبة التي تصدرها السحب المنخفضة.

الخصائص الفيزيائية والمناخية لجبل بوهدمة توفر غطاءا نباتيا مهما. في سفح الجبل، نجد شبه سافانا مؤثثة بأشجار السنط الملتوي.

الثديات الموجودة في جبل بوهدمة هي: غزال دوركاس، ابن آوى، الأرنب البري، النيص، وانواع عديدة من الخفافيش. تشمل قائمة الطيور المتواجدة في الجبل نسر بونلي، النسر المصري، النسر الذهبي، شاهين والصقر الوكري.

منذ تحويله إلى حديقة وطنية، تم الاعتناء بأشجار السنط الملتوي فلم يتم الاكتفاء بحمايتها فقط بل تم تكثيفها وتطويرها. بالإضافة إلى ذلك، هنالك انواع عديدة من الحيوانات تم اعادتها منذ عقود، ومن بينها نذكر، غزال المهر، الدجاج الحبشي والنعام.

مرتفعات مطماطة

سلسلة المرتفعات والجبال المنخفضة هذه تقع على طول الحد الشرقي للعرق الكبير. تمتد فيه نسبة ارتفاع الامطار من 300 مليمتر إلى أقل من 200 مليمتر ما يعتبر نسب مهمة مقارنة بالمناطق المحيطة. درجات الحرارة فيه معتدلة نسبيا. التشكيل النباتي في شمال السلسلة يتكون من احراش العرعار. أما تلك الموجودة في الجنوب فهي مختلفة وفقيرة ومتدهورة.

في هذه السلسلة يتهدد العرعار خطر الزوال. كما تشهد ايضا انتشار الخروب، الزيفون، المصطكي.

يشمل التشكيل الحيواني عدة انواع من القوارض، منها القندي، وطيور جارحة مختلفة وبعض من الثديات آكلة اللحوم (ابن آوى، ثعالب...).

تعتبر مرتفعات مطماطة حاجزا طبيعيا بين السهوب الصحراوية والعرق الشرقي العظيم، الذي يمتد إلى ليبيا.